• ×

04:18 صباحًا , الجمعة 30 محرم 1439 / 20 أكتوبر 2017

اشترك معنا

لك سيدتي

كل ما يجب أن تعرفيه عن التبويض والدورة الشهرية بعد الولادة!

لك سيدتي

 0  0  261
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بعد الولادة يتحضّر جسمك للعودة تدريجيًا إلى الحالة الطبيعية التي كان عليها قبل الحمل. وتستأنف الدورة وعملية التبويض فيعود جسمك ليمرّ بكل التغيرات الهرمونية والبيولوجية التي تحدث خلال كل شهر.

كيف تكون الدورة الشهرية بعد الولادة؟ وماذا بشأن التبويض؟ إليك كل ما يجب أن تعرفيه في هذا المقال من عائلتي.
متى تعود الدورة الشهرية بعد الولادة؟

تعود الدورة لدى 80% من النساء اللواتي يخترن عدم إرضاع أطفالهنّ بعد 10 اسابيع من الولادة.

تؤخر الرضاعة قدوم الدورة الشهرية وحدوث التبويض أيضًا لحوالى أسبوع أو أكثر. إلاّ أنّ الأمر يبقى نسبيًا إذ قد تتفاوت هذه الفترة بحوالى أسبوع أو أسبوعين على الأكثر بين امرأة وأخرى ويعاز ذلك إلى معدلات الهرمون المتفاوتة في ما بينهنّ.
كيف تكون الدورة الشهرية بعد الولادة؟

ولدى معاودتها، غالبًا ما تكون الدورة الشهرية كثيفة ما يستدعي استخدام الفوط الصحية الكبيرة والسميكة. إلاّ أن عندما تتعدّى الأمور الفوط الصحية وكان النزف كثيفًا للغاية فعليك استشارة الطبيب للتأكد من أنّ الدورة ليس نزيفًا عاديًا.
متى تعاودين التبويض؟

تعتبر نسبة معاودة التبويض بعد 6 أسابيع من الولادة ضئيلة جدًّا. إلاّ أن يمكنك التأكد من طبيبك الخاص بعد مرور هذه الفترة بشأن الوقت المحدد الذي يعاود جسمك فيه التبويض.

في فترة الرضاعة تتفعّل الغدد النخامية لإنتاج هرمون البرولاكتين والذي يكبح التبويض. لذا فكلّما إزدادت المرات التي ترضعين فيها طفلك كلّما ازداد انتاج جسمك للبرولاكتين وبالتالي تأخّرت عملية التبويض.
كيف تعرفين أن خصوبتك قد عادت بعد الولادة؟

أما العلامات التي تدلّ الى أن خصوبتك قد عادت فهي:

ازدياد الرغبة الجنسية.
ازدياد الإفرازات المهبلية وبخاصة البيضاء منها والتي تدل الى أكثر الأيام خصوبة في الشهر.

التعليقات ( 0 )